الرئيسية / الشأن العربي والدولي / النظام الإيراني إلمحتل والحوثي يسعيان لاستبدال الجيش بميليشيا طائفية

النظام الإيراني إلمحتل والحوثي يسعيان لاستبدال الجيش بميليشيا طائفية

قال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، الخميس، إن “نظام طهران(إلمحتل) وأداته ميليشيا الحوثي، يسعيان لبناء ميليشيات طائفية تدين بالولاء وتنقاد لأوامر الحرس الثوري(الإرهابي) الإيراني وإحلالها كبديل للجيش الوطني والأجهزة الأمنية”.

وأوضح الإرياني في سلسلة تغريدات على صفحته في موقع تويتر، أن ميليشيا الحوثي المدعومة من نظام(الإحتلال)الإيراني تقوم بتلقين عناصرها المتخرجين مما تسميه دفع عسكرية وأمنية شعار الولاية لزعيمها عبدالملك الحوثي وإيران، بدلا من القسم العسكري الذي يدين بالولاء لله والوطن وخدمة الشعب. واعتبر ذلك “انقلابا على مبادئ وقيم الثورة والجمهورية واستفزازا وتحديا لإرادة كل اليمنيين”.

وأشار إلى أن نظام طهران وأداته ميليشيا الحوثي يسعيان لبناء ميليشيا طائفية تدين بالولاء وتنقاد لأوامر الحرس الثوري(الإرهابي) الإيراني وإحلالها كبديل للجيش الوطني والأجهزة الأمنية، وتنفذ سياسات إيران(الإحتلالية) التخريبية في المنطقة بمعزل عن مصالح اليمنيين في استنساخ لنموذج ميليشيا حزب الله.

وأضاف الإرياني أن”هذه المخططات الإيرانية الشيطانية تستهدف العبث بهوية اليمن وسلخه عن محيطه العربي ونسف قيم العيش المشترك بين اليمنيين”.

كما اتهم إيران بمحاولة تحويل اليمن إلى مقاطعة إيرانية(إحتلاليها) ومخلب لنشر سياسات الفوضى والإرهاب في اليمن والمنطقة والسيطرة على خطوط الملاحة وتهديد الأمن والسلم الدولي.

وسعت ميليشيا الحوثي منذ سيطرتها على صنعاء أواخر العام 2014 إلى محاولة نشر أفكارها الطائفية في المجتمع اليمني في استنساخ لتجربة ولاية الفقيه في إيران.

علي حرداني بور الأحوازي
المركز الاعلامي للثورة الاحوازية
http://WWW.ADPF.ORG
http://t.me/adpf25

عن Khaldoon Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*