الرئيسية / بيانات / الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية تدين وتستنكر اعتقال الناشطات الاحوازيات فاطمة التميمي ومريم العامري وأزهار البوغبيش

الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية تدين وتستنكر اعتقال الناشطات الاحوازيات فاطمة التميمي ومريم العامري وأزهار البوغبيش

يا ابناء الاحواز الغياري
تتابع الجبهة بقلق شديد اعتقال  الاسيرات فاطمة التميمي ومريم العامري وأزهار البوغبيش من قبل اجهزة الاستخبارات الفارسية المحتلة علي خلفية نشاطهما الثقافي والتاريخي والانساني وتطالب سلطات الاحتلال الايراني الافراج الفوري عن الأسيرات اللاتي يقبعن في زنازين المحتل وتحمل السلطات كامل المسؤولية عن حياتهن .
وتؤكد جدش ان اعتقال الناشطين الاحوازيين من قبل سلطات الاحتلال الفارسي يشكل انتهاكا جسيما لحقوق الانسان وحرية التعبير، واننا سنواصل متابعتنا لهذا الفعل الاجرامي من قبل العدو الفارسي العنصري من خلال الاتصال بالمؤسسات الدولية والحقوقية والضغط علي سلطات المحتل الايراني للافراج عن الناشطات فاطمة التميمي ومريم العامري وأزهار البوغبيش وسنقف وبقوة  بوجه الاحتلال وجرائمه المتواصلة بحق شعبنا العربي الاحوازي الأعزل.
ياجماهير شعبنا الثائر
ان الاعتقالات التعسفية في الاحواز المحتلة لا سيما التي تستهدف الناشطين في مجال الثقافة وحقوق الانسان والبيئة والطفل والإدمان  وغيرها وتسليط الضوء عليها، تدل علي اهمية تلك النشاطات وأثرها البالغ في توعية ابناء شعبنا الثائر من نساء وشباب واشبال من جانب وتخوف العدو الايراني الغاشم من جانب آخر ويعتبر ذلك مقاومة شاملة ضد وجوده الغير شرعي في الاحواز المحتلة ويربك كل حساباته الاجرامية من الوعي المتزايد بين ابناء الوطن وان مثل هذه الاعتقالات لا تثني الثوار والابطال من ابنائنا وبناتنا وستواصل هذا الحراك السلمي الثقافي للحفاظ علي الهوية العربية الاحوازية وتاريخنا المجيد وصناعة جيل يمسك زمام الامور حتي طرد الاحتلال العنصري الجاثم علي صدورنا منذ اكثر من تسعة عقود.
ايها العالم الحر
ان الدولة الايرانية الارهابية  تنتهك حقوق الانسان وتكمم افواه الرجال والنساء المطالبين بالحرية في الاحواز المحتلة وتعتقل النشطاء والشعراء والادباء دون رحمة وتنتهك الاعراض وتسلب الحرية، ان الاسيرات فاطمة التميمي ومريم العامري وأزهار البوغبيش هن ناشطات سلميات يعملن في مجال الثقافة والتاريخ وحقوق الانسان ويتابعن مظلومية ابناء وطنهما الذين يعانون من الفقر والجوع والبطالة و يوثقن تلك الامور ويحاولن  ايصال صوتهم الي من يهمه الامر ورفع المعاناة عن ابناء جلدتهما، وان ما قامن به الاسيرات لا يتناقض مع القوانين الدولية والانسانية و هو حراك سلمي تحميه القوانين والاعراف الدولية.
ومن هنا تدين الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية اعتقال الاسيرات   علي ايدي قوات الامن الايرانية المجرمة وتطالبها بالافراج عنهما وايضا تطالب الامم المتحدة ومجلس حقوق الانسان في جنيف ومنظمة هيومن رايتش و منظمات حقوق الانسان الاخري التدخل السريع لحماية الاسيرات من التعذيب ولا سامح الله التصفية الجسدية والضغط علي سلطات الاحتلال الايراني بالافراج الفوري عنهما واعادتهما الي احضان عوائلهن واطفالهن الذين يعانون من غيابهما.
الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية
العاشر من كانون الاول- ديسمبر 2020

عن Khaldoon Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*