الرئيسية / الشأن العربي والدولي / الخارجية البريطانية ترفض امتلاك النظام الإيراني للأسلحة النووية

الخارجية البريطانية ترفض امتلاك النظام الإيراني للأسلحة النووية

قال دومينيك راب، وزير خارجية بريطانيا، اليوم الأربعاء السادس من يناير، إنه يجب ألا يمتلك النظام الإيراني أسلحة نووية أبدا، فيما أكد بيان مشترك ألماني فرنسي بريطاني، اليوم الأربعاء، أن رفع إيران نسبة التخصيب يعرقل التوصل لاتفاق مع إدارة الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن.

وقالت الدول الثلاث إنها “قلقة للغاية” من بدء نظام الإيراني(إلمحتل) في تخصيب اليورانيوم بنسبة نقاء ٢٠ في المئة في الرابع من يناير.

وأضافت في البيان: “نحث نظام الإيراني بقوة على وقف تخصيب اليورانيوم بمعدل نقاء يصل إلى ٢٠ في المئة دون تأخير”.

واعتبرت برلين وباريس ولندن أن قرار نظام الإحتلال الإيراني المتعلق بالتخصيب ينطوي على مخاطر “كبيرة”.

وأعلن النظام الإيراني إلمحتل، يوم الاثنين، أنه استأنفت تخصيب اليورانيوم بنسبة نقاء ٢٠ بالمئة في منشأة نووية تحت الأرض، في انتهاك للاتفاق النووي المبرم في ٢٠١٥ مع القوى الكبرى.

وفي وقت سابق الأربعاء، صرح المتحدث بإسم منظمة الطاقة الذرية النظام الإيراني إلمحتل بهروز كمالوندي بأن النظام قادر على تخصيب اليورانيوم بنسبة تصل من ٤٠% إلى ٦٠%.

وكان المتحدث بإسم النظام، علي ربيعي، أكد لوكالة “مهر” للأنباء الشبه الرسمية، أن نظام الإيراني استأنف تخصيب اليورانيوم بنسبة ٢٠% في المنشأة النووية تحت الأرض. وقال “قبل بضع دقائق، بدأت عملية إنتاج يورانيوم مخصب بنسبة ٢٠% في مجمع فوردو للتخصيب”.

كما أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الاثنين، قيام نظام الإيراني برفع مستويات تخصيب اليورانيوم إلى ٢٠%، وهو مستوى لم تصل إليه منذ اتفاق ٢٠١٥ النووي مع القوى الكبرى.

علي الأحوازي
المركز الاعلامي للثورة الاحوازية
٦ يناير ٢٠٢١

http://WWW.ADPF.ORG

http://t.me/adpf25

عن Khaldoon Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*