الرئيسية / الشأن العربي والدولي / النظام الإيراني يبدأ إنتاج معدن اليورانيوم

النظام الإيراني يبدأ إنتاج معدن اليورانيوم

علي الأحوازي

أفادت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الأربعاء، بأن النظام الإيراني بدأ إنتاج معدن اليورانيوم لاستخدامه كوقود في أحد مفاعلاته. في انتهاك جديد لالتزاماته بموجب الاتفاق النووي المبرم عام ٢٠١٥.

وقالت الوكالة، في تقرير لها، إنها قامت “في ثامن من شهر فبراير بالتحقق من وجود ٣.٦ غرامات من معدن اليورانيوم في مصنع بأصفهان” في وسط(جغرافية) إيران(السياسية).

والجدير بالذكر أن معدن اليورانيوم يمكن استخدامه في صناعة الأسلحة النووية.

وقالت صحيفة “وول ستريت جورنال” إن إنتاج معدن اليورانيوم أثار قلق الدبلوماسيين الغربيين، لأنه يتخطى تخصيب اليورانيوم الذي يمكن استخدامه لأغراض مدنية، وهو مكون أساسي في الأسلحة النووية.

وبدأ نظام الإحتلال الإيراني في خرق التزاماته بموجب الاتفاق النووي، في عام ٢٠١٩.

وأبلغ النظام الإيراني إلمحتل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، في ديسمبر الماضي، أنها تخطط لإنتاج وقود اليورانيوم المعدني لمفاعل طهران للأبحاث.

وتأتي الخطوة الأخيرة فيما تعهد الرئيس الأميركي، جو بايدن، بإعادة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي إذا استأنفت طهران التزامها الكامل ببنوده أولا، بينما تريد طهران من واشنطن رفع العقوبات أولا.

كما يعتزم النظام الإيراني إلمحتل الغاشم أيضا تخصيب اليورانيوم بمعدل نقاء ٢٠ في المئة، وهو مستوى كانت قد وصلت له آخر مرة قبل اتفاق ٢٠١٥.

ووصلت حتى الآن إلى معدل نقاء ٤.٥ في المئة فقط، لكنه أعلى من الحد الأقصى البالغ ٣.٦٧ في المئة الذي يفرضه الاتفاق، وهو أقل بكثير من معدل النقاء ٩٠ في المئة اللازم لإنتاج أسلحة نووية.

وتعتقد أجهزة الاستخبارات الأميركية والوكالة الدولية للطاقة الذرية أن النظام الإيراني لديه برنامج أسلحة نووية سري ومنسق أوقفته في ٢٠٠٣.

المركز الاعلامي للثورة الاحوازية
١٠ فبراير ٢٠٢١

http://WWW.ADPF.ORG

http://t.me/adpf25

عن Khaldoon Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*