الرئيسية / الشأن الأحوازي / النظام الإيراني يلفق سيناريوهات ضد نشطاء الأحواز

النظام الإيراني يلفق سيناريوهات ضد نشطاء الأحواز

علي الأحوازي

ادانت منظمات حقوقية أحوازية ما وصفتها بـ”سيناريوهات ملفقة” نشرتها السلطات الإحتلال الإيرانية ضد أربعة من الاسرى أحوازيين أعلنت عن تنفيذ حكم الإعدام بحقهم مساء يوم الأحد الماضي بعد إدانتهم بتهم باطلة.

وقالت السلطات الإحتلال الإيرانية إنها نفذت أحكام الإعدام الصادرة بحق أربعة من الآف اسرى أحوازيين قابعين في سجون إلمحتل وهم الشهيد علي الخزرجي والشهيد حسين السيلاوي والشهيد جاسم الحيدري والشهيد ناصر الخفاجي في سجن الهويره بمدينة الأحواز العاصمة.

وقالت منظمة حقوق الانسان الأحوازية إن “الاستخبارات الإحتلال الإيرانية تنشر تهماً وسيناريوهات ملفقة ضد الناشطين الأحوازيين الذين أعدمتهم لتبرير هذه الجريمة التي تمت خلف الأبواب المغلقة ودون أدنى المعايير القانونية”.

وسبق أن كتبت “منظمة العفو الدولية” إلى رئيس القضاء النظام الإيراني إلمحتل، إبراهيم رئيسي، مطالبةً بإلغاء أحكام الإعدام الصادرة ضد الناشطين المذكورين.

وفي وقت سابق من نوفمبر الماضي، أيدت المحكمة العليا النظام الإيراني إلمحتل حكم الإعدام بحق جاسم الحيدري بتهمتي “التعاون مع تنظيمات أحوازية” و”التمرد المسلح ضد النظام(إلمحتل)”. وكان شهيد الحيدري قد اعتقل لدى عودته من النمسا في ديسمبر ٢٠١٧ ونُقل أولاً إلى سجن إيفين بطهران ثم إلى مركز سري للمخابرات الإحتلال الإيراني في الأحواز العاصمه إلمحتلة حيث تعرض للتعذيبات الوحشية لانتزاع اعترافات قسرية منه.

وكتب ناشطون أحوازيون عبر مواقع التواصل أن قيام السلطات الإحتلال الإيرانية بتلفيق التهم من جهة، وربط الناشطين بجهات خارجية من جهة ثانية، يأتي في إطار “بث الرعب في الداخل” وكذلك “تصفية حسابات إقليمية ودولية” على حساب حياة أبناء الأحواز المحتلة.

المركز الاعلامي للثورة الاحوازية
٣ مارس ٢٠٢١

http://WWW.ADPF.ORG

http://t.me/adpf25

عن Khaldoon Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*