الرئيسية / الشأن الأحوازي / حُرمان الأسير حمزة الساري من العناية الطبية

حُرمان الأسير حمزة الساري من العناية الطبية

علي الأحوازي

افادت مصادر حقوق الانسان الاحوازي الى أن الاسير حمزة الساري لفته، الاسير الأحوازي قابع في سجن الإحتلال الإيراني رجائي شهر في كرج، حُرم من العلاج الطبي على الرغم من معاناته من مشاكل في القلب والرئة، على الرغم من صدور أمر من طبيب السجن بإرساله إلى المستشفى، فقد تم ذلك مع معارضة أمين وزيري، المدعي الخاص المشرف على السجناء السياسيين.

وبحسب المصادر حقوق الإنسان الأحوازية، فأن حمزة الساري لفته، وهو أسير أحوازي قابع في سجن رجائي شهر في كرج تابعة أزربايجان إلمحتلة، حُرم من العلاج الطبي على الرغم من مشاكل في القلب والرئة.

وبحسب مصدر مطلع، فإن الأسير الأحوازي يعاني من آلام شديدة في القلب منذ الأسبوع الماضي، وقال المصدر: “أخذوا مخطط كهربية القلب من حمزة الساري وقالوا إنه يجب إجراء صدى القلب أيضًا. وأشار الطبيب الصحي إلى احتمال انسداد أوعية قلبه، لكن حتى الآن، مع معارضة المجرم أمين وزيري، مساعد المدعي العام المسؤول عن السجناء السياسيين أبناء شعوب غير فارسية، مُنع من إرساله إلى المستشفى. “لسوء الحظ ، كان حمزة يعاني بالفعل من التهاب رئوي، وهو ما يزعجه منذ عشرون يومًا”.

وكان نشطاء الأحواز قد نشر في وقت سابق تقريرًا في أغسطس من العام الماضي عن آخر حالة الأسير حمزة الساري وسجناء آخرين في سجن رجائي شهر في كرج. وقد واجه بالفعل العديد من المشاكل الطبية، بما في ذلك الغدد في منطقة الركبة، والقرص القطني، ومشاكل العمود الفقري ودوالي الخصية، وتم منعه من الرعاية الطبية بسبب التخريب من قبل مسؤولي السجن ومعارضة أمين وزيري.

اعتقلت عناصر الاستخبارات النظام الإيراني إلمحتل للأسير حمزة الساري في ثاني من شهر سبتمبر ٢٠٠٥ عندما كان يبلغ من العمر ١٦ عامًا فقط. وحكمت عليه محكمة الثورة الإيرانية إلمحتل في الأحواز العاصمة بالإعدام بتهمة واهية “فساد في الأرض، والمحاربة، والعمل ضد الأمن القومي”(مطالب بحقه الشرعي من الإحتلال) وخفف الحكم في النهاية إلى السجن المؤبد.

منظمة النوارس الاحوازية
١٣ مارس ٢٠٢١

http://WWW.ADPF.ORG

http://t.me/adpf25

عن Khaldoon Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*