أخر المستجدات
الرئيسية / بيانات / جدش / دعوة للحضور في مظاهرة أحوازية في العاصمة البريطانية لندن بمناسبة ذكرى مجزرة معشور

دعوة للحضور في مظاهرة أحوازية في العاصمة البريطانية لندن بمناسبة ذكرى مجزرة معشور

يا أبناء الجالية الأحوازية في المملكة المتحدة، لقد مرّث ثلاثة أعوام على المجزرة التي ارتكبها النظام الإيراني في مدينة معشور في 2019، والتي راح ضحيتها اكثر من 200 شهيد من أبناء هذه المدينة الباسلة، والعشرات من الجرحى والمعتقلين. ولا يزال يعاني ضحايا هذه المجزرة إلى يومنا هذا حيث يحوم شبح الإعدام على الأسير عباس دريس، الذي عاش مأساة هذه المجزرة وذاق مرارة نتائجها على حياته وعائلته.

إن المجازر التي ارتكبها النظام الإيراني بحق الشعوب خاصة شعبنا الأحوازي أثبتت مدى وحشية هذه النظام وعنجهيته وإجرامه. ولكن التجارب التاريخية أثبتت أن الانتفاضات والاحتجاجات المتواصلة منذ أربعة عقود للشعوب في جغرافية إيران، والدماء البريئة التي أريقت على يد هذا النظام لن تذهب هدراً، وها نحن اليوم نرى أنها قد آتت ثمارها وبسرعة، فها هي الشعوب قد هبّت وخرجت في انتفاضة عارمة مستمرة منذ ما يقارب الشهرين تطالب بالإطاحة بهذا النظام الإرهابي.

إن مواجهة النظام الوحشية للشعوب غير الفارسية خاصة لشعبنا الأحوازي تدّل على مدى الكره والحقد لدى حكام طهران ضد شعبنا. وإنّ مجزرة معشور خير مثال على ذلك وإنها تبيّن مظلومية شعبنا، وفي نفس الوقت ستبقى هذه المجزرة وصمة عار على جبين النظام الإيراني المجرم.

وفي ذكرى مجزرة معشور وذكرى استشهاد الشاعر الأحوازي حسن الحيدري تدعو “اللجنة التنسيقية لإقامة المظاهرات الأحوازية في بريطانيا” جميع أعضاء الجالية الأحوازية والشعوب غير الفارسية وكل المناصرين للقضية الأحوازية إلى الحضور في المظاهرة التي ستقام بهذه المناسبة، لكي نكون صوت ضحايا هذه المجزرة إلى العالم، ولكي نقوم بواجبنا تجاه أهالي الشهداء والأسرى.

الزمان: يوم الأحد السابع والعشرون من تشرين الثاني/نوفمبر 2022، من الساعة 12 ظهراً حتى الساعة الثالثة عصراً

المكان : مقابل سفارة النظام الإيراني في لندن على العنوان التالي:

‏Address:16 Princes Gate, London, SW7 1PT
‏Date: 27/11/2022, Time: 12:00 – 15:00

اللجنة التنسيقية لإقامة المظاهرات الأحوازية في بريطانيا
18 تشرين الثاني/نوفمبر 2022

عن Khaldoon Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*