البائعين المتجولين والكفاح من اجل المعيشة !

فريق تحرير ١آخر تحديث : الخميس 28 ديسمبر 2017 - 5:45 صباحًا
البائعين المتجولين والكفاح من اجل المعيشة !
غير معروف

حسان الأحوازي: المركز الإعلامي للثورة الأحوازية

البائعين المتجولين هم أناس بسطاء يريدوا أن يهربوا من الفقر الذي وقع عليهم بسبب سياسات الملالي في طهران، تلك السياسات التي اغرقت كل الدوائر و المؤسسات بالفساد و منعت على الناس الحياة السعيدة، البسيطة و المعيشة الكريمة .

و نرى في الاحواز قلب الاقتصاد كما يسموه الفرس و عاصمة الفقر كما تقول الاحصائيات ،يواجه البائعون العرب المتجولون تحديات اكبر.

ففي هجوم شنته قوات الشرطة الايرانية في 25 من ديسمبر على سوق عبدالحميد في الاحواز اشتبكت الشرطة مع هؤلاء البائعين و صادرت اموالهم و اعتقلت الكثير منهم  و حتى لم تستثنى الشرطة من اعتقال النساء البائعات ففي اليوم الثاني  اعتقلت قوات الشرطة  مجيدة مزرعة( 38 سنة من اهالي رفيش في حي الثورة ) احدى البائعات المتجولات في سوق عبدالحميد و صادرت اموالها.

وفي حادث مشابه بنفس اليوم بحي جلستان بالأحواز العاصمة هاجمت الشرطة الايرانية البائعين المتجولين و صادرت اموالهم و اعتقلت الكثير منهم و دمرت امتعتهم و كان هذا المكان محل رزق لستين بائع متجول .

27.12.2017

www.ADPF.org

رابط مختصر
2017-12-28 2017-12-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١