بيان الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية حول الاحداث المتسارعة في جغرافية ايران السياسية

فريق تحرير ١آخر تحديث : السبت 30 ديسمبر 2017 - 8:05 مساءً
بيان الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية حول الاحداث المتسارعة في جغرافية ايران السياسية

 

ايها الشعب العربي الاحوازي العظيم

الشعوب غير الفارسية الاسيرة في ايران

الشعب الفارسي الطواق للحرية

يا احرار العالم

يتابع العالم بأسره المظاهرات و الاحتجاجات و الهبات الجماهيرية التي تعم كبرى مدن ما تعرف بجغرافية ايران السياسة خلال اليومين الماضيين بعد ان كانت صولات ابناء الاحواز المحتلة في مدن الاحواز المحتلة تكسر حاجز الخوف منذ اسابيع رغم الحملات العشوائية الارهابية و القمع المستمر للنشطاء السياسيين من قبل سلطات الاحتلال الفارسي البغيض.

 

ايها المواطنون الاحوازيون

ونحن نراقب عن كثب الحراك الشعبي المناهض لحكومة الاحتلال الفارسي من قبل الشعوب غير الفارسية و الذي شمل كبرى المدن الفارسية مثل مشهد و نيشابور و يزد و غيرها , نتابع التصعيد المستمر و توسع رقعة المظاهرات و رفع سقف مطالب المتظاهرين العادلة في اسقاط النظام من اجل العيش الحر الكريم و نيل الحقوق الانسانية , نشاهد حراكا واسعا من قبل المعارضة الفارسية لاستثمار هذا الحراك لصالح اهدافها العنصرية كما حصل عام 1979وبالتالي مصادرة تضحيات شعبنا العربي الاحوازي و الشعوب غير الفارسية الاخرى للإعلان عن حكومة ارهابية جديدة على انقاض حكومة الملالي العنصرية تحت مسمى جديد للدولة  الفارسية الايرانية المصطنعة و المؤسسة على انقاض احتلال اراضي الشعوب غير الفارسية. و على هذا وجب علينا ان نوضح مواقفنا التالية من الانتفاضة الجماهيرية العارمة في جغرافية ايران السياسية.

 

اولا: ان الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية تدعو جماهير شعبنا العربي الاحوازي الباسل الاستمرار في تصعيد المظاهرات و الاحتجاجات المنتظمة في كل المدن الاحوازية و تدعو الشباب الاحوازي الى الانضمام الفوري للفصائل الوطنية الاحوازية و مؤسسات المجتمع المدني و تنظيم انفسهم استعدادا لتحمل مسئولياتهم الوطنية.

 

ثانيا: تدعو الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية ابناء شعبنا العربي الاحوازي الحضور في المظاهرات التي تقام في المدن الاحوازية بالزي العربي ورفع اللافتات العربية التي تدل على مطالب شعبنا الوطنية في التحرر و الخلاص من الاحتلال الفارسي

 

ثالثا: تؤكد الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية دعمها الكامل للمظاهرات و الاحتجاجات والمطالب المشروعة للمتظاهرين الفرس في المدن الفارسية المطالبة بأسقاط النظام الارهابي القمعي الحاكم على رقاب الشعب الفارسي واستبداله بنظام ديمقراطي تعددي يضمن للمواطن الفارسي حقوق المواطنة وفق القوانين و الاعلان العالمي لحقوق الانسان. كما تؤكد الجبهة الديمقراطية ان لا حرية و لا ديمقراطية ولا حقوق مدنية للشعب الفارسي دون حصول الشعوب المحتلة لحقوقها الوطنية و الانسانية و حقها في تقرير المصير في جغرافية ايران السياسية و ان الحرية و الحقوق لا تتجزأ ومن يستعبد الاخرين لن يكون حرا و لا يستحق الحرية.

 

رابعا: تدعو الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية المجندين الاحوازيين في الشرطة و القوات المسلحة الايرانية بعدم المشاركة في قمع المتظاهرين في المدن الفارسية و الانشقاق عن صفوف القوات المسلحة القمعية الايرانية.

 

خامسا: تدعو الجبهة الديمقراطية ابناء الشعوب غير الفارسية المحتلة لتنسيق الحراك وتوحيد المطالب و التعامل مع الحراك الفارسي لأسقاط النظام بموضوعية و عدم الخلط بين الحقوق و المطالب المدنية والانسانية  للمتظاهرين الفرس و الحقوق المدنية و الوطنية والقومية لأبناء الشعوب غير الفارسية المحتلة الذين يعانون الامرين منذ عقود طويلة.

 

ايها الاشقاء العرب

ان الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية تدعوكم جميعا للتحرك الفاعل و المؤثر لأسقاط النظام الايراني التوسعي الارهابي و دعم مطالب الشعوب غير الفارسية المحتلة  المطالبة بحريتها و تقرير مصيرها لاسيما شعبكم الاحوازي الذي يعاني منذ اكثر من تسعة عقود من الاحتلال و القهر , في اللحظة التاريخية الراهنة للتخلص من الخطر الايراني التوسعي الذي اثبت انه لا يتوقف عند تغيير الانظمة و الكيانات في الدولة الايرانية.

 

يا جماهير شعبنا الاحوازي الباسل

ان الحق يؤخذ ولا يعطى و ان للحرية ثمنا لابد ان يدفع و من اراد الحياة الكريمة لا يحصل عليها بالتمني و الرجاء بل بالأيمان و الكفاح و التضحيات الجسام و ها انتم صطرتم اروع الملاحم البطولية في التصدي للعدوان الفارسي المستمر على ارض الاحواز منذ عام 1925 وحافظتوا على بوصلة نضالنا الوطني و القومي و الانساني في اطار القانون الدولي و الانساني و رفضتوا كل ما دون ذلك من اجندات ايرانية او اقليمية ارادت  من قضيتنا العادلة ان تكون سلعة في سوق السماسرة  البائسون. نعم يا احرار الاحواز و حرائره انكم من تسجلون التاريخ الاحوازي بتضحياتكم و انكم من تصنعون مستقبل الاحواز الزاهر بمواقفكم البطولية فها هي الحرية تناديكم و ها هو عروش الاحتلال الفارسي الخاوية تتهاوى، فالنهب للمجد، فإما حياة تسر الصديق ..و اما ممات يغيظ العدى.

 

المجد للشهداء و الحرية للأسرى

عاشت الاحواز حرة عربية مستقلة

الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية

الثلاثين من ديسمبر 2017

رابط مختصر
2017-12-30 2017-12-30
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١