انتفاضة الشعب الاحوازي في أنحاء الأحواز المحتلة

فريق تحرير ١آخر تحديث : الخميس 4 يناير 2018 - 11:06 مساءً
غير معروف

المركز الإعلامي للثورة الأحوازية

نقلت مصادر المركز الإعلامي للثورة الأحوازية أن منذ يوم الخميس الموافق لتاسع وعشرون من شهر ديسمبر عام الماضي 2017 اندلعت مظاهرات واسعة في مدن جغرافية ايران السياسية و في أنحاء دولة الأحواز المحتلة احتجاجاً علي البطالة، الفقر و ارتفاع الأسعار حيث شارك فيها آلاف المتظاهرون بهتافات “لا للغلاء”.

و لكن تجاوز نطاق العام و عبروا المتظاهرون بهتافات ضد النظام الديكتاتوري الفارسي علي رأسها الديكتاتور خامنه اي و سياساته المجحفة و القمعية، كما رفعوا شعارات تطالب بإسقاط نظام الملالي و شعارات ” الموت لخامنه اي”.

أضافت المصادر ان انتشرت علي مواقع التواصل الاجتماعي المزيد من المقاطع الفيديو و الصور تظهر امتداد و توسع الاحتجاجات و اصطدام  الشعب مع قوي الأمن، و صور من حرق صور الديكتاتور خامنه اي و علم دولة إيران.

و احتشدوا الآلاف من الشعب الأحوازي اليوم الإثنين الموافق لواحد من شهر يناير عام الجاري في مدينة الفلاحية يطالبون بإسقاط النظام الفارسي و طرد المحتل من الأراضي الأحوازية، كما قاموا ابناء الأحواز برفع علم دولة الأحواز المحتلة أثناء مواجهاتهم الدامية مع قوات الأمن التابعة للاحتلال الإيراني.

وهجمت سلطات الاحتلال الايراني بشكل مكثف من بينها قوات الحرس الثوري “الباسيج”، الشرطة و حتي الجيش الإيراني بقنابل مسيلة للدموع لمواجهة مظاهرات المنتفضين حيث اندلعت اشتباكات واسعة بينهم، ذهب علي أثرها عدد كبير من القتلى و الجرحى فضلاً عن الاعتقالات في صفوف النساء، الرجال و طلاب الجامعات.

و يدعمون النشطاء الأحوازيون هذه الانتفاضة بوجه الاحتلال الإيراني و يري أن كل قطرة دم ألتي تسيل علي الأرض، تزيد الشعب الأحوازي عَزْما و قوّة باستمرار الانتفاضة و اندلاع الثورة و طرد المحتل و تحرير الأحواز والاستقلال التام.

01.01.2018

www.ADPF.org

رابط مختصر
2018-01-04
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١