الرئيسية / الشأن الأحوازي / عشرين نيسان/ الذكرى الثالثة والعشرين لاحتلال الاحواز!

عشرين نيسان/ الذكرى الثالثة والعشرين لاحتلال الاحواز!

بسم الله الرحمن الرحيم

يا ماجدات وأماجد الأحواز في دول المهجر

يا أبناء جاليات أمتينا العربية والإسلامية

يا أحرار العالم

 

تحل علينا في العشرين من نيسان الذكرى 93 المؤلمة والنكبة الوطنية لاحتلال وطننا الأحواز الحبيب من قبل الطغمة الفارسية الاستعمارية الحاكمة في بلاد فارس والتي تسمى اليوم “ايران” وذلك في عام 1925.

وبهذه المناسبة الأليمة تخرج جماهير شعبنا الأحوازي في الوطن وفي كل العواصم العالمية الكبرى بمظاهرات حاشدة منددة بالاحتلال من جهة ومطالبة المجتمع الدولي بالمساندة لإعادة الوطن الذي ناضل شعبنا لإعادته منذ عام احتلاله الى اليوم من جهة ثانية، ونحن في أوروبا نقوم في كل عام بمظاهرة كبيرة تجمع ابناء جاليتنا الأحوازية واشقائنا العرب واصدقائنا في اروبا جميعا في ساحة شومان وسط عاصمة الاتحاد الأوروبي بروكسل, وذلك بتاريخ العشرين من نيسان (20-4-2018) من الساعة 12 ظهرا حتى الساعة 15 بعد الظهر رافعين اعلام الأحواز الوطنية مرددين بشعاراتنا لتذكير العالم بمأساة الملايين من ابناء شعبنا الذين يعيشون في ظل الاحتلال الإيراني الذي لم يفوت فرصة خلال ما يقارب القرن الكامل إلا واستغلها لتعذيب وارهاب ابناءنا المناضلين واعدامهم وتجويع شعبنا من خلال نهب ثرواته وقدراته الاقتصادية وتوسيع البطالة وتلويث البيئة ونهب ومصادرة الأراضي الزراعية وتكثيف الاستيطان بهدف التغيير الديمغرافي وكل أنواع القهر والحرمان.

 

يا ابنا الأحواز و يا أشقاءنا العرب واصدقائنا في أوروبا

ندعوكم جميعا لتلبية دعوتنا والمشاركة في هذه المظاهرة لرفض الظلم والقهر و السياسات الاستعمارية، وذلك من أجل أن ندفع بأكبر عدد ممكن المؤسسات والأحزاب الأوروبية بتغيير سياساتها تجاه النظام الإرهابي الإيراني الذي وسع من جرائمه كثيرا في السنوات الأخيرة حتى شملت دولنا العربية من العراق الى سورية ولبنان ومن البحرين الى اليمن و هو يتبجح بذلك.

 

فلنلتقي في العشرين من نيسان 2018 في بروكسل بما نمتلك من أعلامنا الأحوازية حاملين الوطن في حدقات العيون وحبه في قلوبنا.

 

القوى الوطنية الأحوازية في المهجر

عن فريق التحرير خلدون ابو الخطاب الاحوازي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*