الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية تشارك في ندوة للتنظيمات التحررية لاتراك اذربيجان الجنوبية في السويد

فريق تحرير ١آخر تحديث : الأربعاء 23 مايو 2018 - 4:23 صباحًا
الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية تشارك في ندوة للتنظيمات التحررية لاتراك اذربيجان الجنوبية في السويد

عقدت يوم أمس الأحد العشرين من أيار-مايو ٢٠١٨ ندوة في العاصمة السويدية ستوكهولم لجبهة الشعوب غير الفارسية برعاية التنظيمات التحررية لاتراك ازربايجان الجنوبية المحتلة من قبل ايران وشاركت الجبهة الديمقراطية بهذا اللقاء المهم متمثلا بالرفيق القائد عبدالوهاب ابو شهاب الخانجي مستشار الأمين العام والرفيق طاهر ابونضال آمين سر اللجنة المركزية الجبهة وتم مناقشة مستقبل الشعوب غير الفارسية المحتلة في خارطة إيران السياسية في ظل الأوضاع الراهنة التي تمر بها إيران ومستقبلها و اقتصادها المتدهور والوضع السياسي المنهار و العقوبات الاقتصادية القادمة بعد خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي وانسحاب الشركات الأوروبية من الاسواق الايرانية اضافتا على الانتفاضات المتتالية لأبناء الشعوب غير الفارسية ضد الاحتلال وسياساته الإجرامية.

وتحدث السيد صالح الدروم رئيس جبهة الشعوب غير الفارسية الذي جاء من الولايات المتحدة الأمريكية ليشارك بهذا اللقاء المهم عن أهمية العمل المشترك بين الشعوب للوصول الي أهدافهم والتنسيق والتحرك في مواجهة العدو ومواجهة التحديات التي تواجه نضالهم.

كما شارك في هذا اللقاء الدكتور عبدالسلام ممثل حزب البعث العربي الاشتراكي في السويد والذي بارك لجبهة الشعوب غير الفارسية انضمام بعض الأحزاب التحررية في ازربايجان الجنوبية إلى جبهة الشعوب وتشكيل اتحاد لأحزاب آزربايجان الجنوبية المطالبة بالاستقال،  وأكد الدكتور عبدالسلام ان حزب البعث العربي الاشتراكي يقف بجانب تطلعات الشعوب غير الفارسية في خارطة إيران السياسية وحقهم في تقرير مصيرهم وتشكيل دولهم.

ونقل الرفيق ابو نضال رسالة الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية لرفاقهم  في الاتحاد العام لأحزاب ازربايجان الجنوبية المطالبين بالاستقلال تهنئة الجبهة بهذا الإنجاز الوطني الكبير للرفاق المناضلين في هذا الاتحاد المبارك وقادته المناضلين متمنين لهم النصر والثبات.

وقالت الجبهة للاخوة الحاضرين ان الدولة الفارسية حاولت من خلال احتلالها أراضينا وانتهاك لأبسط حقوق شعبنا الوطنية والإنسانية والتاريخية ، حاول ومن خلال التنكيل والقمع والإعدامات و انتهاك المواثيق الدولية والإنسانية ان يسيطر علي الوضع ويخضع شعوبنا وحاول بشتى الطرق ان يجبر شعوبنا بإطالة عمر الاحتلال أن نقبل الأمر الواقع وعرضه للاحتلال و تصبح هذه الأراضي فارسية لكن إصرار وإرادة شعوبنا الصلبة ومقاومته الباسلة طيلة العقود الماضية أفشلت خطط العدو وأربكت حساباته وباتت السلطات المحتلة تواجه الأزمات يوما بعد يوم .

وأضافت الجبهة في هذه الرسالة ان اجتماعكم هذا والإعلان عن اتحاد الأحزاب الازرية في جبهة موحدة والالتحاق بجبهة الشعوب غير الفارسية لحق تقرير المصير جاء في الوقت الذي تواجه سلطات الاحتلال الفارسي اصعب الايام وتمر بأزمة داخلية وخارجية حقيقية لم تشهد لها من قبل و أن هذه الدولة الارهابية التي تغذي الإرهاب في العالم تواجه خطرا حقيقيا و يمكن بكل لحظة ان تتفكك ايران فيجب علينا أن نكون يقضين وجاهزين لأي تغيير قادم ويجب علينا تقوية صفوفنا في جبهة الشعوب وتكون هي القاعدة التي نتحرك من خلالها ونحن نعتقد أنه لا حل لمستقبل إيران غير تفكيكها والاستقلال والحرية لشعوبها.

المركز الإعلامي للثورة الاحوازية

٢١ من ايار-مايو٢٠١٨

رابط مختصر
2018-05-23 2018-05-23
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١