الاحواز وإيران والضغوط الدولية الحالية

فريق تحرير ١آخر تحديث : الجمعة 27 يوليو 2018 - 4:22 صباحًا
الاحواز وإيران والضغوط الدولية الحالية
خالد جابر

الوضع السياسي السي لا زال مستمرا في ايران في ظل التهديدات المتبادلة بين طهران و واشنطن الذي جعل النظام الايراني يفقد السيطرة على تصريحات المسئولين بطهران واتخاذ قرارات خاطئة وفي ظل الهبوط الحاد للعملة الايرانية وتردي الاقتصاد الي ادنى مستوي منذ اربعين عام وغليان الشارع ومطالبة الشعوب الغير فارسية بحقهم بالاستقلال والخروج من تحت ظل الحكومة في طهران.

تشهد الاحواز العربية و كرمانشاه و بلوجستان انتفاضات لم تتوقف على رغم من استعمال النظام الايراني القوه واطلاق الرصاص الحي والاعتقالات وارسال تهديدات للمجموعات في تلغرام للشباب الذين ينظمون الاعتصامات والمظاهرات لكن لم تتوقف هذه الانتفاضات وتتمسك هذه الشعوب بحقها بالعيش الكريم والانفصال عن ما يسمى ايران.

اما ما يخص الاحواز العربية التي لها حصة الاسد من الاضطهاد و الظلم و الاعتقالات فلا يزال الأحوازيون محرومين من ابسط ما يمكن ان يحصل علية الانسان هو الماء فقد عمد النظام الايراني منذ فترة بتلويث المياه و بناء  السدود و تحويل المياه الي المناطق الفارسية للضغط على الشعب الاحوازي لوقف انتفاضته التي لم و لن يتنازل عنها الاحوازيين، فمنذ ايام شرع النظام الحاكم في طهران الي حرق الاراضي الزراعية بعد تجفيفها من المياه ( الهور العظيم الاحوازي ) مما نتج عنه تلوث الهواء و دخول العشرات من المواطنين الاحوازيين المستشفيات بسبب استنشاق السموم الناتج من احراق الهور العظيم و بهذا يستحدث النظام الايراني طريق اخر للضغط على الشعب الاحوازي لوقف المطالبة بحقوقهم المشروعة و تهجيرهم و بناء مستوطنات جديدة للفرس و كما انه و بالقوة يجبر اصحاب الاراضي ببيع اراضيهم للنظام بأسعار رخيصة او يتم مصادرة هذه الاراضي

لكن الشعب الاحوازي العربي باق و بعزيمة رجاله و نسائه واطفاله لن يتنازل عن شبر من الوطن و يتصدى للنظام  بالطرق المشروعة دوليا.

رابط مختصر
2018-07-27 2018-07-27
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١