ايران و اغتيال القائد احمد مولى

فريق تحرير ١آخر تحديث : الإثنين 3 سبتمبر 2018 - 2:01 مساءً
ايران و اغتيال القائد احمد مولى
خالد جابر

وماذا بعد صدور قرار امريكي بأدانة النظام الايراني باغتيال القائد احمد مولى في هولندا

و في وقت سابق طردت السلطات الهولندية دبلوماسيين ايرانيين.

إذ أكدت أن السلطات الهولندية استدعت السفير الإيراني قبل طرد الدبلوماسيين وأبلغته أنها تملك وثائق دامغة تثبت تورط النظام الإيراني في اغتيال أحمد مولى و علي معتمد لذلك قررت طرد دبلوماسيين إيرانيين من العاملين في السفارة الإيرانية في لاهاي و طلبت وزارة الخارجية الهولندية بعدم نشر التفاصيل و حذرت ايران من قيام بعمل مماثل و طرد دبلوماسيين هولنديين من ايران.

بات واضحا للعيان ان النظام الايراني ايادية ملطخة بدماء القائد احمد مولى. و حتى يومنا هذا لم تلقى السلطات الهولندية القبض على منفذ هذه الجريمة النكراء و لم تعطي اي تفاصيل اخرى. و ناشد رؤساء المنظمات العربية الاحوازية السلطات الهولندية بالكشف عن مقترف هذه الجريمة و تقديمه للعدالة و ليس فقط معاقبة المحرضين لهذه الجريمة حيث ان المجرم القاتل لازال طليقا.

و قد قامت القوى الاحوازية بتجمع و مظاهره امام محكمة العدل الدولية  في لاهاي عقب اتهام محامية وزارة الخارجية الأميركية، جينيفر نيوستيد، في محكمة العدل الدولية في لاهاي، المخابرات الإيرانية باغتيال الناشط العربي الأحوازي أحمد مولى نيسي، في هولندا قبل حوالي 10 أشهر.

ترجعنا الذاكرة للوراء لأربعين عام مضت عند بداية الثورة ضد شاه ايران و قد قام النظام الايراني عند نجاح الثورة باغتيال العديد من المعارضين والمناضلين بالداخل و الخارج.

رابط مختصر
2018-09-03 2018-09-03
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١