‎المجلس الوطني يحيي حراك القوى العاملة في الأحواز و يدعوا لمساندتها

فريق تحرير ١آخر تحديث : الثلاثاء 4 ديسمبر 2018 - 3:39 صباحًا
‎المجلس الوطني يحيي حراك القوى العاملة في الأحواز و يدعوا لمساندتها
المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية

‎يحيي المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية حضور القوى العاملة الأحوازية المستمر في الشوارع و مظاهراتهم المتصاعدة التي جاءت نتيجة الغضب العام في الشارع الاحوازي بسبب السياسة العنصرية التي ينتهجها الاحتلال ضد الأحوازيين من البطالة الواسعة لعدم دفع أو تقليل المستحقات الشهرية أو بسبب السياسة القمعية و الإعتقالات الواسعة التي شملت خلال الشهرين الماضيين اكثر من ٨٠٠ أحوازي من بينهم عدد من القادة لمسيرات العمال و خصوصً عمال مجمع فولاذ الأحواز و مجمع زراعة و صنائع سكر التلال السبع.

‎يتابع المجلس الوطني هذا التحرك العمالي الواسع الذي انضمت له مجاميع عمالية أحوازية أخرى خلال الأسبوعين الماضيين حتى شمل عمال بلديات مدن أحوازية عدة منها ‎ عبادان و المنطقة الثالثة لبلدية معشور و عمال المترو مع عمال المياه في الأحواز العاصمة و التجمع الكبير لاهالي الخفاجية أمام القائم مقامية و عمال بلدية مدينة الصالحية و عمال بلدية مدينة التميمية ( هنديجان) بالاضافة الى عمال مدينة الحميدية و غيرها الذين انضموا للحراك الأحوازي العام و المظاهرات العمالية التي يقودها عمال صنائع الصلب و الحديد و صنائع السكر منذ اكثر من أربعة أشهر متتالية.

‎ضمن ما يحيي المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية كافة حراكات و مظاهرات الأحوازيين حيث يدعوا ابناء شعبنا المشاركة و الحضور و المساندة في المظاهرات التي تمثل اعتراضات شعبنا العربي كاملةً و لا تختصر على شريحة أو طبقة واحدة إذ العمال هم ابناء شعبنا الذين سبق لهم و قادوا الثورة في نهاية الحرب العالمية الثانية كما قادوا الشارع في ثورة النفط و ثورة مصدق ضد سلطة الشاه و هم الذين اسقطوا الملكية في ايران عندما أوقفوا تدفق كافة إمدادات المحروقات عن الجيش و الشرطة في عام ۱۹۷۹ و تحدیداً بعد سینما رکس فی عبادان. ‎الیوم حيث ندعوا ابناء الوطن لمساندة المظاهرات العمالية يحاول الاحتلال وينوبه محافظ محافظة شمال الأحواز( خوزستان) في سعيه هذا لإيقاف المظاهرات العمالية على ضوء الوعود التي قطعها على المحافظة رغم عدم تنفيذ اي بند من تلك الوعود حتى الأن إذ نحذر من هذه السياسات للنظام التي كانت

رابط مختصر
2018-12-04 2018-12-04
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١