اتهام هولندا رسمياً لإيران

فريق تحرير ١آخر تحديث : الأربعاء 9 يناير 2019 - 11:43 مساءً
اتهام هولندا رسمياً لإيران
پرویز باوه
پرویز باوه

وجه وزير الخارجية الهولندي، ستيف بلوك، الثلاثاء، اصابع الاتهام للنظام الإيراني بالتورط في عمليات اغتيال اثنين من مواطنيه من اصول ايرانية على الأراضي الهولندية، خلال الأعوام الماضية.

مما دفعت هذه العمليات إلى فرض عقوبات جديدة على نظام الحاكم في إيران، حسب وكالة “رويترز”

حيث اشار الوزير الي التأكيد بأن لدى الاستخبارات الهولندية “مؤشرات قاطعة” على أن النظام الايراني متورط في اغتيال هولنديين من أصول إيرانية بين عامي 2015 و2017.

كما أوضح أن عملية الاغتيال الأولى تمت في مدينة الميرا وسط البلاد عام 2015، فيما تمت العملية الثانية في لاهاي مقر الحكومة الهولندية.

حيث اشار الي ان السيناريو في عملية الاغتيالات متشابه عندما اطلق النار على المعارض الايراني علي معتمد في ديسمبر 2015 بعد ان اطلق علية النار من شخص مجهول.

و قال ان عملية اغتيال احمد مولى القيادي الاحوازي في 2017 بنفس السيناريو الذي قتل به معتمد.

القيادي الاحوازي احمد مولى تم اغتياله امام منزلة في نوفمبر 2017 من قبل شخص مجهول اطلق علية 3 رصاصات و لاذ بالهرب.

طردت الحكومة الهولندية اثنان من الدبلوماسيين الايرانيين من اراضيها بعد عملية اغتيال القائد احمد مولى و تعتقد الحكومة الهولندية بان النظام الايراني يقوم باستئجار مجرمين لتنفيذ الاغتيالات لكي تبعد الشبهة عن نفسها  و يخطط الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات على الحكومة الايرانية.

و يذكر ان النظام الايراني لا ينفك عن مطاردة معارضيه في داخل جغرافية ايران و خارجها.

رابط مختصر
2019-01-09
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١