فلاحي الأحواز يتحملون خسائر كبيرة أثر السيول

فريق تحرير ١آخر تحديث : الجمعة 1 فبراير 2019 - 4:45 صباحًا
فلاحي الأحواز يتحملون خسائر كبيرة أثر السيول
المنظمة الوطنية للدفاع عن كادحين الأحواز (شغل)

لا زالت مأساة سيول شهر مارس 2016 في أذهان اهالي منطقة الشعبية في مدينة تستر الأحوازية، والخسائر اللتي تجاوزت 9000 مليار ريال ايراني، حيث لغاية الان لم تدفع سلطات الإحتلال و لا ريال ايراني عوضا لخسائر الفلاحين الأحوازيين. الا وبكل خباثة وعنصرية كررت نفس السناريو في منطقة الشعبية.

حسب ما صرح يوم أمس مدير الزراعة في مدينة الشعبية، تم غرق أكثر من 1240 هكتار من أراضي الزراعية طبق ما جاء في اخر الإحصائيات ويقدر مبلغ الخسائر 42 مليار و500 مليون ريال ايراني لغاية الان. و نسبة الأراضي المتضررة من السيول هي 59 بالمئة من اراضي منطقة الشعبية لمدينة تستر.

يحرم المزارعون في فصل الربيع والصيف من الزراعة في الأحواز المحتلة بحجة شح المياة وفي الشتاء تغرق الأراضي والمحاصيل الزراعية وبشكل متعمد من قبل دولة الاحتلال الفارسي، كي تحرم المواطن الاحوازي من كسب لقمة العيش. و في المقابل يتم نقل المياة الأحوازية الى العمق الايراني لمشاريع زراعية، صناعية وسياحية.

رابط مختصر
2019-02-01
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١