نعم الاحواز وشعبها يعيشون تحت الاحتلال الغاشم ويقتل كل يوم هل من نصير !!!

فريق تحرير ١آخر تحديث : الأحد 3 فبراير 2019 - 4:08 مساءً
نعم الاحواز وشعبها يعيشون تحت الاحتلال الغاشم ويقتل كل يوم هل من نصير !!!
حسن الخسرجی Hassan Kahsrji

نعم الاحواز وشعبها يعيشون تحت احتلال غاشم لا يعرف غير القتل والجرائم والتخلف والمتخاذلين معه هم من المأجورين و هم لا يمثلون إلا أنفسهم ووجهوهم مسودة في الدنيا قبل الآخرة، الاحتلال الإيراني وعلى فترة احتلال الاحواز لم يعمل أي شيء بصالح المواطن وكل مقام هوا نهب الثروات و سلب الأراضي والإعدامات والتهجير القصري والخراب في كل شئون الحياة اليومية وماجنوه أبناء الاحواز من الاحتلال أن كان في عهدة حكومة البهلوي الذي احتل  الاحواز ونظامه المعروف فقط بالتهجير القصري الجماعي و تدمير وسلب الأرضي والقتل والإجرام .

ونظام الملالي مكشوف للجميع ،استمرار الاعدامات والتهجير والبطالة وتدمير  البيئة وقتل الحياة في الاحواز وتجفيف الاهوار والانهر وقتل كل الحياة البرية والمائية

وما حصل للأهوار الأحوازية مثل هور الفلاحية وهور العظيم وبناء السدود على طول الحدود الأحوازية من سد قاتل العرب سد الكرخة  إلى سد كارون اربعة و سد  دز وغيرة من سدود ونهب الثروة المائية والبطالة والمجي بالمستوطنين ونقل مياه الاحواز وتضيق الانهر وبناء في وسطها  الجزر السياحية و المشاريع الاقتصادية الذي تخدم المستوطنين. انشاء مشاريع اقتصادية زراعية مثل مشاريع قصب السكر و بناء المستوطنات و منع الزراعة والإهمال والمخدرات كل وانتم طامسين عيونكم و عقولكم في التراب عيب عليكم وانتم بعيدين عن الإنسانية و الحقيقة    ،،

على هذا نقول إلى كلمن يقول إن الاحتلال خدم أو يخدم أبناء الاحواز ما هو

الا يسوق للاحتلال وهوا شريك المحتل بقتل الاحواز والاحوازيين . ومصيره في مزبلة التاريخ و اقولها مرة اخرى هو شريك بقتل الاحوازيين من الشهيد شلش وخزعل وحتى ومحي ودهراب واحمد مولى ورئيسان وإسماعيل ومحمد على أو اطفال الذي قتلتهم الفيضانات المفتعلة  إلى آخر شهيد سقط على أرض الاحواز نعم ان شعبنا يهمش ويقتل  ليل نهار ويعدم ويجوع  وانتم تنفون ما يحصل على ايدي المجرمين كفا تملق ورياء وبس طمس الحقيقة وتكون كلمة(( الحسين لكم عبرة ثم قال إن لم يكن لكم دين كونوا احرار في دنياكم))

رابط مختصر
2019-02-03
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية - جدش الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

فريق تحرير ١