الرئيسية / الشأن الأحوازي / النظام الإيراني المجرم يواصل الإعدامات في الأحواز

النظام الإيراني المجرم يواصل الإعدامات في الأحواز

النظام الأيراني المجرم لم يكتف بقتل بنيامين غبيشاوي الذي لفظ انفاسة الاخيرة تحت التعذيب الوحشي اثناء التحقيق بل تحدى النظام الأيراني و تجاهل النداءات الأميية التي تطالب بتعليق احكام الاعدامات في ايران. تعمد النظام الإيراني المجرم بإعدام مناضليين أحوازيين هم كل من “عبدالله الكعبي وقاسم بيت عبدالله الكعبي”، بعد أن أكرهتهم على الاعتراف تحت التعذيب بالقتل ، فجرائم النظام الأيراني تزداد يوما بعد يوم بحق المواطنين الأحوازيين معتقدا ان هذا العمل الأجرامي سيوقف نضال الأحوازيين الذين يطالبون بحق تقرير المصير و استقلال الأحواز ان اجرام النظام الايراني يعطي دافع و يزيد اصرار الأحوازيين على الصمود بوجة الإحتلال حتى الرمق الأخير من اجل نيل الحرية و استقلال الوطن من دنس المحتل.

دائما ما يواجة الأحوازيين رصاص النظام المحتل بصدور عارية فالوطن اغلى من النفس فكل احوازي مشروع مقاومة و نضال ، اصوات الأحوازيين تخنق الحكومة في طهران و تربكهم فيزيد النظام من حقدة القابع بصدرة ، خوف النظام الأيراني من هذة الاصوات التي جعلت الحكومة بطهران لا تهنأ بسباتها ، يعتقد النظام الفاشي الإيراني ان قوة الحديد و القتل اقوى من قوة العزيمة لدى الأحوازيين و لكنة دائما ما يفشل و يخيب ظنه فإصرار ابناء الأحواز على استقلال وطنهم يزيد يوما بعد يوم ان هذه العزيمة التي ورثها ابناء الأحواز من اجدادهم لن تمسح و لن تنتهي.

پرویز باوه ( خالد جابر) المركز الإعلامي للثورة الاحوازية

عن فريق التحرير خلدون ابو الخطاب الاحوازي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*