الرئيسية / الشأن الأحوازي / المجلس الوطني الأحوازي في برلين..العدو الفارسي أراد ايذاء مشاعر الأمة بإعدام الشهيد صدام حسين وأبطال الأحواز في عيد الأضحى.

المجلس الوطني الأحوازي في برلين..العدو الفارسي أراد ايذاء مشاعر الأمة بإعدام الشهيد صدام حسين وأبطال الأحواز في عيد الأضحى.

المجلس الوطني الأحوازي في برلين..العدو الفارسي أراد ايذاء مشاعر الأمة بإعدام الشهيد صدام حسين وأبطال الأحواز في عيد الأضحى.

بدعوة من اللجنة التحضيرية للاحتفاء بالذكرى 13 لاستشهادالقائد ” صدام حسين” شارك وفد للمجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية وهو يضم عددا كبيرا من أحوازيو المانيا في هذه المناسبة التي أقيمت في العاصمة الألمانية برلين وذلك مساء يوم أمس السبت (٤- يناير- ٢٠٢٠).
وألقى ” ابو نصار الأحوازي”أحد أعضاء وفد المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية كلمة في هذه الاحتفائية التي كانت تحت عنوان ” احتفائية الوفاء لصاحب الوفاء” أشاد من خلالها بمواقف الرئيس العراقي الشهيد ” صدام حسين” والنظام الوطني السابق تجاه الأمة وقضاياهاالعادلة.
وأكد عضو وفد المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية في كلمته على أهمية وضرورة تطوير التنسيق والتشاور بين الثورة العراقية والأحوازية وذلك لما يربط هاتين الثورتين من مصير، مستقبل وأهدافا مشتركة.
و أشار وفد المجلس إلى استشهاد إلى أثنين من قادة الحركة الوطنية الأحوازية في عيد أضحى العام السابق وهما ” عبدالله عباس الكعبي و قاسم بيت عبدالله” وهو نفس التوقيت ( عيد الأضحى) الذي أستشهد فيه بطل الأمة ” صدام حسين” قبل ١٣ عاما الأمر الذي يكشف عن مستوى حقد و وحشية العدو الإيراني الذي أراد بإعدام هؤلاء الأبطال وفي هذه المناسبة خصوصًا، ايذاء مشاعر الأمة واستفزازها.
وبدورها ثمنت اللجنة التحضيرية للاحتفاء بالذكرى 13 لاغتيال الشهيد صدام حسين (رحمه الله) مشاركة وفد المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية في هذه المناسبة وأكدت على دعمها للثورة الأحوازية.
المكتب الإعلامي للمجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية- برلين المانيا.
الأحد ٥- يناير- ٢٠٢٠.

عن فريق التحرير خلدون ابو الخطاب الاحوازي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*