الرئيسية / الشأن الأحوازي / تدهور الأوضاع الصحية للاسرى الاحوازيين

تدهور الأوضاع الصحية للاسرى الاحوازيين

رفعت مصادر المركز الاعلامي للثورة الاحوازية تقرير من داخل الوطن حول الحالة الصحية للاسرى الاحوازيين القابعين في معتقلات المحتل الايراني.

وأفادت ان الحالات الصحية للاسرى في سجون المحتل الايراني تسوء يوم بعد يوم بسبب الأوضاع السيئة للمعتقلات والتعذيب وعدم الاهتمام الطبي وأحد هذه الحالات هي حالة الاسير عباس جلداوي.

الاسير عباس فرهود الجلداوي يبلغ من العمر ٣٨ عاماً اعتقل من قبل المخابرات( الاطلاعات) في الثاني والعشرون من تشرين الثاني عقب أغتيال الشاعر الوطني الاحوازي #الشهيد حسن حيدري ويذكر ان الاسير عباس اعتقل من قبل مرتين بسبب أنشطتة الثقافية وحكم بالسجن لمدة عام في المرة الأولى وعامين ونصف في المرة الثانية وهذه المرة الثالثة التي يعتقل فيها.
وأضاف شقيق الاسير عباس ان الحالة الصحية لشقيقة سيئة للغاية وحتى الأدوية التي وصفها الطبيب لايسمح بإدخالها له.و الغريب في الامر في معتقلات الأسر المخدرات تدخل بسهولة ولاكن الأدوية لا يسمح بها باي شكل.

الجدير بالذكر ان قوات امن الاحتلال الايراني تشن حملات اعتقالية يومياً بدون اي سبب وتعتقل المواطن الاحوازي وتقتاده الى أماكن مجهولة.

المركز الاعلامي للثورة الاحوازية
الحادي عشر من فبراير ٢٠٢٠
WWW.ADPF.ORG

عن فريق التحرير خلدون ابو الخطاب الاحوازي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*