الرئيسية / الأراء / طفولة باتت تنزف في غياهب الضياع في زمن كألس بالآلام و الجروح .

طفولة باتت تنزف في غياهب الضياع في زمن كألس بالآلام و الجروح .

طفولة تعب يأن من لهيب الفقر و يصرخ من سياط الجلاد و غدر الزمن فيه

.

طفولة أنثى و هي منهمكة في الأحلام الملونة لأيام الآتية، لكنها تحت غيوم الظلام الكالسة بالتحديات

.

طفولة أنثى و تكافح للكدح لعائلتها حتى تحصل على ورقة نقود لشراء حليب ما لأختها الصغيرة ..

.

طفولة أطفال في الضياع حتى تخلق منهم ضحايا لمستقبل أحلامهم ..

.

طفولة أطفال بقيت أحلامهم في البحث في القمامات و النفايات، حتى مواجهتهم لسيارة ما و تسلب الحياة و الأحلام من صفحات ذكرياتهم اليومية ..

.

أطفال وطني و بكاء الأرض الغنية، لركلات الفقر على حياتهم و أيام طفولتهم المشحونة بالآلام …

.

#أطفال_العمل

.

.

“أبو فادي الأحوازي”

المركز الاعلامي للثورة الأحوازية

http://T.me/adpf25

http://WWW.ADPF.ORG

عن Khaldoon Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*