هكذا تستمر ملاحم الشهداء بعد عروجهم بقلم : ابو اخلاص الاحوازي

كتبه : ADMIN 2

نشرت فى : 4353 مقالات

بعد انتفاضة نيسان المباركة في عام 2005 التي عمت كل احياء و مدن و قرى الاحواز المحتلة عرف العالم الاحواز بشعب المشانق حيث باتت السلطات الايرانية تسرع من وتيرة الاعدامات بحق النشطاء الاحوازيين

و في اقل من عام واحد اعدمت المئات منهم و لا تزالها مستمرة في ارتكابها هذه الجرائم باعداد هائلة. سلطات الاحتلال الايرانية تظن بهذه الجريمة البشعة التي ترتكبها بحق الاحوازيين بامكانها ثني هذا الشعب البطل الجبار ولكن الاحداث منذ اليوم الاول للاحتلال و خاصة بعد انتفاضة نيسان المباركة اثبتت بان وجود الاحتلال الفارسي في الاحواز باطل و انه زائلاً* لا محال, فالتعدم ايران كل من تريد لان ذلك سوف يزيد من عزيمة هذا الشعب التواق للحرية و الاستقلال و بناء دولة الاحواز العربية .

منذ اسبوعين فقط ارتكبت السلطات الايرانية جريمة ضد الانسانية باعدامها اربعة احوازيين ثلاثة منهم اخوة من عائلة واحدة و ادانها المجتمع الدولي قبل الاحوازي على هذه الجريمة النكراء. بهذه الجريمة اضافت السلطات الايرانية الى ملفها الاسود جريمة يخجل لها كل انسان حر الا هولاء الجبناء الذين يسفكون دماء الابرياء دون رحمة محاولين من خلال الجرائم الوحشية ارساء الخوف و الرعب في ابناء الاحواز الاحرار.

 استشهد هولاء الابطال بعد صعودهم الى حبال المشانق ليقولو للمحتلين اننا لا نخافكم و ان قتلتمونا فاننا عائدون اليكم لنواجهكم مرة اخرى حتى و ان لم نكن باجسادنا فان افعالنا تبقى  لترعبكم و تسرق النوم من اعينكم ايها الغزاة. قتلتمونا رغم التنديدات و المطالبات لوقف اعدامنا من قبل العالم و تحسبون انكم بهذه فعلتكم الدنيئة قد قضيتم علينا غافلين من ان التاريخ و نضال الابطال الشهداء اثبت قبلنا ان دم الشهيد سيروي الارض و ستنبت الاف الابطال من بعده و ستكون راية النصر و التحرير مرفوعة و ستواصل الطريق الذي سرنا فيه نحن و الكثيرين من قبلنا الذين ضحوا بارواحهم و وقفوا صامدين في وجه جلاديهم و قدموا ارواحهم قربانا لعزة و كرامة الوطن الاحواز.

بعد مرور اسبوعين من استشهاد ميامين الاحواز الاربعة على يد الغدر الفارسية المحتلة, خرجت افعال هولاء الابطال لتحارب نظام الرذيلة و العار الفارسي من خلال مقاطع فيديومصورة لم تكن تخطر على بال المفسدين من الدولة الايرانية العنصرية و لم تخرج الا من ابطال يعلمون ما معنى الوطن و ما معنى الحرية و التضحية  فنذرو اراوحهم و خرجوا بعد استشهادهم بتلك الكلمات الثاقبة القوية ليثبتوا مرة اخرى جبن المحتلين و عظمة شهداء الاحواز و ابناء الشعب العربي الاحوازي البطل .

بعد اسبوعين من عروجهم الى السماء خرجت الينا مرة اخرى وجوههم النيّرة ليطالبوننا نحن ابناء الاحواز بالسير في طريقهم الذي استشهدو من اجله حاملين راية الاحواز حتى دحر المحتلين الفرس الى خلف جبال زاجروس و استرجاع الاحواز حرة عربية لابنائها الاحوازيين العرب. اثبتو من خلال صمودهم ان الاحوازيين باتو اليوم اكبر شاننا من اي وقت مضى و بات التحرير قريب بعد ما وصلوا الى التفاني و التضحية باغلى ما لديهم (روحهم الطاهرة) و سوف تبقى ارواحهم تخيف جلاديهم حتى طردهم من الاحواز و تحريرها عاجلا غير اجلا .

 

ابو اخلاص الاحوازي

[email protected]

04\07\2012

 

 

مخططات وجرائم اخري من النظام الايراني لتغيير النسيج…

وفقاً للمصادر الموجودة تخطط مافيا شركة قصب السكر والحكومة المركزية الايرانية لجرائم اخرى بحق الشعب الاحوازي حيث تسعى…

أقرا المزيد

عن جد!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! من انا!؟

و كتب رضا خان فيما بعد في مذكراته ( سفرنامه خوزستان) مايلي: لسنوات عديدة، لم تتمكن الحكومة المركزية من…

أقرا المزيد

مقتدى الصدر في السعودية والإمارات .. زيارة قلبت…

  حملت الزيارة التي قام بها الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر إلى كل من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات…

أقرا المزيد

الكيان الفارسي المحتل وسلب حقوق المرأة الأحوازية بقلم:…

  لا يختلف في الاحواز وضع المرأة عن وضع الرجل، المجتمع بكل أفراده ومن كل الجوانب واقع تحت…

أقرا المزيد