اقتلوا كاروننا ، تقتلون حضارتنا ! بقلم: ليث الزرقاني

كتبه : المركز الإعلامي للثورة الأحوازية

نشرت فى : 6512 أدبيات الجبهة

ان الإنسان الذي لا يدافع عن عرضه و دينه و قوميته و كيانه ، انسان فاقد لإنسانيته !

 

من يقرأ التاريج جيداً و يقرأ سبب انبثاق الحضارات قبل الاف السنين ، كحضارة الفراعنة و العيلاميين و الكلدانيين و الآشوريين ، يدرك تماماً ان جميع هذه الحضارات انبثقت بموازاة الأنهر ، فالأنهر تعتبر سبباً رئيسياً لوجود و نجاح هذه الحضارات .

 

بعيداً عن التاريخ و الماضي ، من يحلل المشاكل التي تمر في عالمنا الحالي و مستقبلها ، يعلم يقيناً و يدرك تماماً ان الحرب المستقبلية ستكون من اجل شريان حياتي مهم الا و هو الماء ، فدول كمصر مستعده لتخوض حروب من اجل ان لا تتغير حصتها من نهر النيل على سبيل المثال ، لأنها تدرك تماماً ان الماء هو تاريخ مصر و مستقبلها و من دون هذه الثروة ، مصر ضعيفة .

 

حيث اشارت تقارير غربية عدة ، ان الحروب المستقبلية في العالم اجمع ، بعد النفط ستكون من أجل الماء ، و من يمتلك هذه الثروة يستطيع ان يبني نفسه كدولة اقليمية قوية .

 

سقت لكم هذه المقدمة لأبين لكم اولاً مدى الثروات التي تمتلكها ارضنا الغالية الأحواز ، و التي لا نحس بقيمتها الا عندما نبدأ بفقدانها ، و ثانياً لأريكم مدى خبث الإحتلال الايراني و كيف يسبقوننا بخطوة .

 

فكما يعلم الجميع ايران اباحت ثروة النفط من ارضنا الغالية و سرقتها ، و بعدها ابتدأت مشروعها الحقير الآخر الا و هو قتل الشريان الحياتي الأحوازي الآخر الا و هو الماء و الأنهر ، و بدأت خطتها بتحريف مجرى الأنهار و تجفيفها لتقتل بذلك كل أوجه الحياة في الأحواز من الماء ، الى الثروة الحيوانية و الزراعية .

 

فالإحتلال الفارسي يعلم علم اليقين بإنه حالة شاذة مؤقتة في ارض الأحواز العربية ، و ان نهايته اقتربت جداً و خروجه من هذه الارض بات قاب قوسين او ادنى ، فعمد هذا الاحتلال بقتل عاملين اساسيين في الأحواز ألا و هما : 

– تاريخ الأحواز و العيلاميين

– مستقبل الأحواز بعد التحرير

لكي يجعل شعبنا العربي الباسل يعيش حالة فقر بعد التحرير ، فوق فقره الحالي ، و لكي يدس فينا الاحباط و احساس عدم القدرة على ادارة امور بلدنا الحر ، و اقول له خسئت … فشعبنا العربي شعب حر واعي و صالح لإنتشال الأحواز و دب فيها روح الحياة من بعد ان فارقتها هذه الروح بسبب احتلالكم المخزي .

 

 

********

قرأت قبل عدة سنوات تقرير نشر في جريدة النهار الكويتية ، يتحدث عن ان هنالك تشابه كبير بين الإنسان و القرد ، ولكن هناك بكل تأكيد خلافات جوهرية و من اهمها ( عدم وجود حضارة للقردة ) على عكس الإنسان ، و لله الحمد ان الأحواز كانت مهد اوائل الحضارات في العالم ، ولكن بقتل ماتبقى من هذه الحضارة ، يريد الإحتلال الفارسي يبين اننا شعب لا يملك ماضي ، و ايضاً يريد ان يقتل مستقبلنا ليجعلنا شعب لا يملك مستقبلاً !

فهل يرضيكم هذا الشئ يا ايها الشعب الأحوازي الأبي ؟

ان الإنسان الذي لا يدافع عن عرضه و دينه و قوميته و كيانه ، انسان فاقد لإنسانيته !

 

لماذا هذا التجمد و التجلد في الأحاسيس ؟ لماذا كل هذا البرود تجاه ما يحصل بحق ارضكم و ابناء جلدتكم ؟ أماتت فيكم العروبة أم ماتت فيكم النخوة ؟ انهم يقتلون كارونكم و احوازكم ، انهم يقتلون ارضكم و عرضكم و كيانكم !

 

فكروا للحظة واحدة بمستقبل ابنائكم و ابنائهم … و قفوا وقفة حق واحدة بوجه الإحتلال الفارسي ، أوصلوا صوتكم للعالم برفضكم لهذه المجزرة التي ترتكب بحق أرض الأحواز ، انتفضوا و قاوموا هذا المخطط الفارسي ، فأحتجاجاتكم اليوم ضد هذا المخطط قد تغيّر الكثير من المعادلات .

 

و بالنهاية اذكركم بأنكم اصحاب حق ، و الساكت عن الحق شيطان أخرس ، و الذي ينطق الحق هو انسان مجاهد ، أدى واجبه الوطني ، فجاهدوا بأضعف الايمان و دافعوا عن ارضكم و عرضكم ولا تكونوا في صفوف الشياطين الذي سيلعنهم التاريخ .

 

ليث الزرقاني

 

 

 

دعوة عامة فى كندا بمناسبة ذكرى الاحتلال…

دعوة عامة تحت شعار " نعم لتحرير الأحواز وليسقط الاحتلال الايراني " نحيي ونبارك معا صمود شعبنا…

أقرا المزيد

رسالة الي الجبابرة والمحتلين الفرس لارضنا ارض الاحواز…

كما استلهمنا من ديننا الحنيف

أقرا المزيد

الى متى يبقى البعض عبيد الطائفية ويخدمون اعداءهم…

عدد كبير من أبناء الامة العربية خاصة…

أقرا المزيد

اسائة من نوع خاص جدا” بقلم: جميل الكعبي…

الاساءة هي المساس بالشخص كالطعن في عرقه او مجتمعه او عائلته او به شخصيا" بالتلفظ بالكلام…

أقرا المزيد