الشأن الأحوازيالمنظمة الوطنية للدفاع عن كادحين الأحواز (شغل)

تصاعد المنازعات العمالية في الأحواز!

مضاعفات الوعود الكاذبة و الإهمال في حقوق العمالية من قبل سلطات الاحتلال الإيراني في انحاء الأحواز المحتلة منذ بداية أزمة الوباء (كورونا) تفضي يوما بعد يوم الي العديد من الإضرابات و الاحتجاجات.

أعلنت دولة الإحتلال في بداية الأزمة بتوزيع الكمامات و المطهرات في أنحاء المدن و القري لمكافحة الفيروس و حماية الشعب من العدوي. ولكن تشاهد عدد كبير من المدن في الجغرافية السياسية الإيرانية مظاهرات و اعتصامات عمالية واسعة عقب التجاهلات.

و نظموا عمال شركة فولاذ الأحوازية في يوم السبت وقفة احتجاجية أمام مكتب المحافظ بسبب التمييز في توزيع الكمامات و المطهرات الطبية بعد ان اصاب العديد من الموظفين بالفيروس. و يطالبون العمال باتخاذ المزيد من التدابير السلامة خوفاً من خطورة العدوي التي تهدد حياتهم و حياة عائلاتهم.

الجدير بالذكر إن تنفذ سلطات الإجرامية الإيرانية اجراءات بربرية و سياسات عنيفة بحق الأحوازيين “في إطار التدابير الأمنية أي المراقبة الصحية”. و تعتبر المنظمة الوطنية للدفاع عن كادحين الأحواز (شغل) تلك الممارسات من قبل الحكومة الإيرانية في عداد الطرق المنهجية و حياة الشعب إلا ضرباً علي عرض الحائط.


المنظمة الوطنیة للدفاع عن کادحین الأحـــــواز (شغل)

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button